أبوظبي - سكاي نيوز عربية

توقع الاتحاد الأوروبي استمرار حالة الركود في منطقة اليورو التي تضم 17 دولة خلال عام 2013، مع استمرار ارتفاع معدلات البطالة إلى مستويات قياسية.

وفي توقعات الربيع الاقتصادية التي صدرت الجمعة، قال الاتحاد الأوروبي إن الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو سينخفض بنسبة 0.4% هذا العام، مقارنة بنسبة 0.6% عام 2012.

في حين أن بعض الدول ستؤدي بشكل أسوأ مقارنة بالأخريات. وفي قبرص سيتراجع إجمالي الناتج المحلي بنسبة 8.7% هذا العام.

ومن المتوقع أن تصل معدلات البطالة في المنطقة إلى متوسط 12.2% القياسي بزيادة عن نسبة 11.4% التي حققتها عام 2012.

وفي اليونان وإسبانيا من المتوقع أن ترتفع إلى 27%.

وقال المفوض الأوروبي أولي رين إنه " في ضوء الركود المستمر، فعلينا القيام بكل ما بوسعنا للتغلب لمواجهة كارثة البطالة."