أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت السلطات الزامبية الرئيس السابق روبياه باندا بشأن صفقة نفط نيجيرية، حسب ما أوضحت متحدثة باسم فريق التحقيق التابع لحكومة زامبيا.

وأضافت المتحدثة ناموكولو كاسومبا أن باندا المتهم باختلاس أكثر من 11 مليون دولار أثناء توليه السلطة لمدة ثلاث سنوات اعتقل ثم أفرج عنه لاحقا بكفالة، لافتة إلى أنه سيمثل أمام المحكمة مرة أخرى الثلاثاء.

وجردت زامبيا باندا هذا الشهر حصانته من الملاحقة القضائية في مؤشر على اقتراب توجيه اتهام رسمي له.

أما باندا الذي قاد أكبر دول إفريقيا إنتاجا للنحاس بين 2008 و 2011، فأكد أنه بريء.

من جهته، قال ساكويبا سيكوتا محامي باندا إن الرئيس السابق استجوب لنحو ثلاث ساعات بعد اعتقاله مضيفا أنه لم يرتكب أي خطأ.

وظهر باندا في وقت لاحق أمام أنصاره وأبلغهم أن  يلتزموا الهدوء، مشيرا إلى أنه "سيكسب قضيته في المحكمة".

وتلقى باندا هزيمة في 2011 أمام منافسه مايكل ساتا الذي فتحت حكومته عدة تحقيقات في الفساد في صفقات أبرمتها الإدارة السابقة.