وكالات - أبوظبي

قالت شركة غاز بلغارية، الأحد، إن روسيا بدأت شحن الغاز إلى أوروبا عير خط الأنابيب الجديد (ترك-ستريم) الممتد إلى تركيا، وذلك في الوقت الذي تتطلع موسكو إلى خفض الشحنات عبر أوكرانيا.

وتقوم روسيا بمد خط الأنابيب ترك-ستريم وتضاعف طاقة خط الأنابيب (نورد ستريم) عبر بحر البلطيق إلى ألمانيا في نطاق خطط لتجاوز أوكرانيا في توصيل الشحنات إلى أوروبا.

أخبار ذات صلة

أوكرانيا تبدد مخاوف أوروبا.. وتحسم اتفاق الغاز مع روسيا

وقال فلاديمير مالينوف، الرئيس التنفيذي لشركة "بلغار ترانس غاز" للراديو الوطني البلغاري (بي.إن.آر) إن "شحنات الغاز الروسي، ليس لنا فقط وإنما لليونان وجمهورية شمال مقدونيا، ويتم تسليمها عبر نقطة التسليم الجديدة" على الحدود البلغارية التركية.

أخبار ذات صلة

موسكو "تصّر" على خطي الغاز.. وتتوعد واشنطن بالرد

وبدأت شركة غازبروم الروسية المنتجة للغاز في الأول من يناير، شحن نحو ثلاثة مليارات قدم مكعبة من الغاز إلى بلغاريا عبرترك-ستريم، بدلا من طريق كان يمر بأوكرانيا ورومانيا.