أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت تقارير إعلامية إن الحظر، الذي فرضه البرلمان الإيراني، على بعض منتجات تركيا، سيكون له "تأثير كبير" على الاقتصاد التركي.

وذكرت صحيفة "حرييت دايلي نيوز" التركية أن البرلمان الإيراني صادق، قبل يومين، على مشروع قانون يحظر استيراد المنتجات التركية، التي ينتج بعضها في الأصل داخل إيران وتكفي لتلبية الاستهلاك المحلي.

وأوضح فاتح كاياباثماز، ممثل رابطة الصناعيين المستقلين ورجال الأعمال في طهران، أن القرار سيضر بالعلاقات التجارية بين تركيا وإيران.

وأضاف "دخلت اتفاقية التجارة التفضيلية بين تركيا وإيران حيز التنفيذ في عام 2015، حيث كانت تضم قائمة بالمنتجات التركية التي سيجري استيرادها".

وتابع  "إلا أن طهران حظرت، في 2018، عددا من المنتجات التركية، التي كانت ضمن الاتفاقية، في مسعى لمواجهة العقوبات الأميركية"، مضيفا "ويوم 20 يناير 2019، قامت مرة أخرى بحظر 61 منتجا تركيا جديدا".

أخبار ذات صلة

إيران تتحدى: لدينا مشترون للنفط "يدفعهم الجشع"
"على طريقته الخاصة".. ترامب يعيد تمرير رسالته لإيران

وذكر كاياباثماز أن هذا الحظر أدى إلى انخفاض صادرات تركيا إلى إيران بما يصل إلى 30 في المئة، مشيرا إلى أن هذه النسبة قد ترتفع أكثر في حال استمرار الحظر.

يشار إلى أن إيران تستورد في الغالب المنتجات الاستهلاكية من السوق التركية، مثل النسيج والمواد الغذائية ومنتجات الصحة ومستحضرات التجميل.

ويعيش الاقتصاد الإيراني أزمة كبيرة، منذ فرض إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب عقوبات اقتصادية على طهران، العام الماضي.

وفرضت واشنطن في أغسطس ونوفمبر حزمتين شديدتين من العقوبات على إيران، استهدفتا قطاعات النفط والطيران والصناعة والنظام المصرفي.