أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت وزارة الاستثمار المصرية عن ارتفاع عدد الشركات التي تم تأسيسها خلال العام المالي 2017-2018 بنسبة 29 في المائة، لتصل إلى نحو 20 ألف شركة برؤوس أموال مصدرة تجاوزت 49 مليار جنيه.

واعتبر مستشار وزيرة الاستثمار، مالك فواز، أن تسهيل إجراءات الاستثمار وإقرار العديد من التشريعات، على رأسها قانون الاستثمار وقانون الإفلاس، بالإضافة إلى تعديلات قانوني الشركات وسوق رأس المال، ساهم في جعل السوق المصرية "أكثر جذبا، وفتح شهية العديد من المستثمرين لضخ المزيد من الاستثمارات".

من جانبه، ثمن رئيس مجموعة الراجحي السعودية، عبد الوهاب صالح الراجحي، المناخ الاسثماري في مصر اليوم بقوله "أغلب المسثمرين السعودين متوجهين للاسثمار الجاد في مصر".

كما اعتبر مدير عام شركة إديسون للطاقة في مصر، لانيكولاس كاتشروف، أن الاستقرار في مصر "صمام أمان" لإقبال المستثمرين، وجعل البلاد بيئة اسثمارية خصبة ومشجعة للمستثمرين.

وتسعى مصر لزيادة الاستثمار الأجنبي المباشر إلى 11 مليار دولار خلال العام المالي الجاري، وأن ترتفع هذه الاستثمارات إلى نحو 20 مليار دولار بحلول العام المالي 2021-2022.