أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت شركة كبرى متخصصة في تصنيع الحلويات إن البريكست يمكن أن يحرم البريطانيين من الشوكولاتة التي يحبونها.

وأوضح هوبرت ويبر، رئيس الفرع الأوروبي لشركة موندليز انترناشيونال، أن الشركة تخزن المكونات والشوكولاتة والكعك كجزء من خطط الطوارئ في حالة وقوع "بريكست عسير" يعرقل سير العمل.

ينتظر أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يوم 29 مارس/ آذار. ولم يتفق الجانبان بعد على العلاقات الاقتصادية المستقبلية، ما يترك الشركات في شك مما إذا كانت التجارة الحرة بدون عراقيل حاليا ستستمر.

ونقلت تايمز اوف لندن عن ويبر قوله "من منظور طوارئ لموندليز، نخزن مستويات أكبر من المكونات والمنتجات النهائية."

وأضاف أن بريطانيا "ليس لديها اكتفاء ذاتي لديها من مكونات الطعام،" وحذر المتسوقين من أنهم يمكن أن يواجهوا ارتفاعا في الأسعار واختيارات أقل إذا لم يتم التوصل لاتفاق.

تمتلك موندليز شركة تصنيع الشوكولاتة البريطانية كادبوري.