أبوظبي - سكاي نيوز عربية

صعدت أسواق النفط، يوم الأربعاء، مستفيدة من تراجع مخزونات الخام بالولايات المتحدة وهبوط الدولار، كما وجدت الأسعار دعما في المخاوف من احتمال حدوث نقص في الإمدادات الإيرانية اعتبارا من نوفمبر بسبب العقوبات الأمريكية.

وبحلول الساعة 06:35 بتوقيت غرينتش، بلغ خام القياس العالمي مزيج برنت في العقود الآجلة 72.90 دولار للبرميل، بزيادة 27 سنتا أو 0.37 في المئة عن الإغلاق السابق.

وقفز خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 27 سنتا أو 0.41 في المئة إلى 66.11 دولار للبرميل.

وكشفت بيانات معهد البترول الأميركي، أن مخزونات الخام في الولايات المتحدة انخفضت 5.2 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 أغسطس لتصل إلى 405.6 مليون برميل، مقارنة مع توقعات المحللين بانخفاضها 1.5 مليون برميل.

وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية أمام سلة من ست عملات رئيسية، يوم الأربعاء، إلى 95.211 بعدما نزل 0.7 في المئة الثلاثاء، متأثرا بتعليقات أدلى بها الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن السياسية النقدية.

ويقلل تراجع الدولار من تكلفة النفط، المقوم بالعملة الأميركية، على المشترين من حائزي العملات الأخرى.

وما تزال المخاوف قائمة بشأن كميات النفط التي ستخرج من الأسواق العالمية بسبب تجدد العقوبات على إيران، وفق ما نقلت رويترز.