أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت مجموعة العشرين في بيان ختامي عقب اجتماع لها في الأرجنتين، أن وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لأكبر الاقتصادات العالمية قالوا إن التوترات التجارية والجيوسياسية الشديدة تشكل خطرا متزايدا على النمو العالمي، ودعوا إلى حوار أكبر لمعالجتها.

وقال البيان الختامي إن "النمو العالمي لا يزال قويا والبطالة عند أدنى مستوى لها في عشر سنوات. بيد أن النمو أصبح متفاوتا في الآونة الأخيرة."

وشدد البيان الختامي لوزراء المال في مجموعة العشرين التي اجتمعت السبت والأحد في بونيوس آيرس على "ضرورة تعزيز الحوار والتحركات للحد من الأخطار وتعزيز الثقة".

وتشهد مجموعة من دول العالم توترات تجارية بسبب فرض رسوم جمركية على الصادرات من بعضها البعض، كما هو الحال بين الصين وأميركا ودول أوروبية.