أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أفاد المكتب التركي للإحصاءات، الثلاثاء، بتجاوز معدل التضخم في تركيا 15 في المائة في شهر يونيو الماضي، وذلك للمرة الأولى عام 2003، ما يشكل ضغطا على حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان لمواجهة غلاء الاسعار.

وارتفعت أسعار الاستهلاك بـ 15.39 في المائة بالمقارنة مع الشهر نفسه من العام السابق، وبعد أن كانت 12.15 في المائة في مايو الماضي.

وسجلت أعلى زيادة خلال الشهر في قطاع النقل، إذ ارتفعت ب، 24.26 في المائة، وفي أسعار المفروشات والأدوات الكهربائية المنزلية التي زادت بـ 18.91%.

وكانت المرة الأخيرة التي سجل فيها التضخم 15 في المائة في تركيا في العام 2003 بعد عام على وصول حزب أردوغان إلى السلطة، وبينما كانت البلاد تشق طريقها للخروج من أزمة مالية. وفقا لرويترز.

يذكر أن الليرة التركية قد خسرت أكثر من 23 في المائة من قيمتها إزاء الدولار في العام الحالي ليصل الدولار إلى 4.67 ليرات.