أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مجلس الذهب العالمي، الثلاثاء، إن موجة صعود متأخرة لمشتريات الذهب الحاضرة لم تفلح في الحيلولة دون تراجع الطلب في 2017 إلى أقل مستوى منذ 2009، إذ كان تأثير تراجع استثمارات  الصناديق أقوى من زيادة استهلاك الحلي.

وأوضح المجلس في أحدث تقرير فصلي لاتجاهات الطلب، أن الطلب العالمي على الذهب نزل 7 بالمئة في 2017 إلى 4072 طن، وهو أقل مستوى في ثمانية أعوام.

وقال المجلس الذي تموله صناعة تعدين الذهب، إن الطلب لغرض الاستثمار نزل نحو الربع، بسبب تراجع التدفقات علي صناديق المؤشرات المدعومة بالذهب.

وفي حين ارتفعت أسعار الذهب العام الماضي بفضل ضعف الدولار، فإن ارتفاع أسعار الفائدة وصعود بورصات الأسهم حد من جاذبية المعدن الأصفر كأداة استثمار.

وقال المجلس إن إجمالي مشتريات الصين بلغ 953.3 طن العام الماضي، بينما وصل الطلب في الهند إلى 727طن، وتوقع أن تكون المشتريات عند نفس المستوى هذا العام، للهند بين 700 و800 طن، والصين بين 900 وألف طن.

وتوقع المجلس أن ينزل الطلب على الذهب في الهند عن متوسط 10 سنوات للعام الثالث على التوالي في 2018، بسبب زيادة الضرائب وقواعد الشفافية الجديدة، مما قد يحد من موجة تعافي المشتريات التي شهدها العام الماضي.