أبوظبي - سكاي نيوز عربية

شددت الصين القيود على الحد الأقصى للسحب النقدي لحاملي البطاقات البنكية من خارج البلاد، في مسعى لمكافحة تبييض الأموال، تمويل الإرهاب، والتهرب الضريبي، بحسب ما أعلنت السلطات السبت. حسب فرانس برس.

وسيكون الحد الأقصى سنويا 100 ألف يوان صيني (15،355 دولارا) للشخص بدءا من الاثنين، بغض النظر عن عدد البطاقات التي يملكها.

والحد الأقصى الحالي للسحب النقدي السنوي هو 100 ألف يوان لكل بطاقة، ولكن ليس ما يمنع أي شخص من سحب هذا المبلغ مرارا باستخدام بطاقات متعددة.

وذكرت وكالة شينخوا الرسمية للأنباء نقلا عن إدارة البورصة الحكومية إن القواعد الجديدة "ستمنع مخالفي القانون من سحب مبالغ نقدية كبيرة باستخدام بطاقات مختلفة من مصارف مختلفة".

وأشارت إلى أن أي شخص يتجاوز الحد الأقصى سيمنع من السحب النقدي من خارج البلاد لبقية العام وللعام التالي.

ويأتي القرار الجديد فيما تسعى بكين لمكافحة هروب رؤوس الأموال مع تشديد الرقابة عليها لتحفيز التدفق المالي.