أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ارتفع سعر خام القياس العالمي برنت، الاثنين، مدعوما بتوقف خط أنابيب في بحر الشمال وإضراب عمالي في قطاع الطاقة النيجيري.

لكن الأسعار الأميركية تراجعت قليلا، مما يسلط الضوء على المخاوف بشأن إنتاج الولايات المتحدة المتنامي.

وتحدد سعر التسوية لعقود برنت الآجلة عند 63.41 دولار للبرميل بزيادة 18 سنتا. وتراجعت عقود الخام الأميركي 14 سنتا إلى 57.16 دولار.

وكان برنت ارتفع إلى 63.91 دولار في وقت سابق، لكنه قلص مكاسبه بعد أن قالت إنيوس، الشركة المشغل لخط أنابيب بحر الشمال فورتيس، إن الشرخ الذي تسبب في غلق الخط لم يتسع نطاقه.

وخط الأنابيب البالغة سعته 450 ألف برميل يوميا وينقل بعض الخام المستخدم في تسعير برنت، مغلق منذ 11 ديسمبر، مما أجبر إنيوس على إعلان حالة القوة القاهرة في كل شحنات الخط من النفط والغاز الأسبوع الماضي.