تتوقع الحكومة اللبنانية الحصول على ما بين 55 و71 بالمئة من إيرادات رقعتين بحريتين يخطط اتحاد شركات أجنبية للتنقيب فيهما عن النفط والغاز الطبيعي.

وقال وزير الطاقة والمياه اللبناني، سيزار أبي خليل، الجمعة، إنه بناء على العرض، فإن الدولة ستحصل على ما يقدر بنحو 56 إلى 71 بالمئة من إيرادات الرقعة البحرية رقم 4، و55 إلى 63 بالمئة من الرقعة رقم 9.

ونقلت رويترز عن أبي خليل قوله إن بإمكان الشركات الأجنبية حفر 5 آبار في كل رقعة.

وكانت الحكومة اللبنانية وافقت قبل يوم على عرض لنيل حقوق التنقيب والإنتاج، قدمته شركات توتال الفرنسية وإيني الإيطالية ونوفاتك الروسية.