خفض البنك المركزي الروسي سعر الفائدة الرئيسي 50 نقطة أساس إلى 7.75 بالمئة من 8.25 بالمئة، الجمعة، في خطوة أقوى من المتوقع، وقال إنه قد يجري مزيدا من التخفيضات الحذرة في النصف الأول من العام المقبل.

تخفيض اليوم هو السادس هذا العام، لكنه فاجأ الأسواق بعد أن توقع جميع المحللين الـ22 الذين استطلعت رويترز آراءهم ألا يزيد الخفض على 25 نقطة أساس إلى 8 بالمئة.

وقال البنك المركزي إنه سيدرس أيضا خفض سعر الفائدة الرئيسي العام المقبل، نظرا لتراجع التضخم عن هدفه البالغ 4 بالمئة، ليسجل 2.5 بالمئة على أساس سنوي في 11 ديسمبر.

وأضاف البنك، في بيان "سيواصل بنك روسيا الانتقال التدريجي من سياسة تشديد نقدي متوسطة إلى سياسة محايدة مع إبقاء الباب مفتوحا لمزيد من خفض الفائدة الرئيسية في النصف الأول من 2018."

تباطأ التضخم أسرع من المتوقع هذا العام، بفضل طفرة في الإنتاج الزراعي، وارتفاع الروبل، والسياسة النقدية المشددة للبنك المركزي.
لكن من المرجح أن تتسم زيادات الفائدة في المستقبل بالحذر حيث يلحظ البنك المركزي مخاطر لارتفاع التضخم مجددا العام المقبل.