بلاغ مصري عن سرقة عينات من خوفو‏

 هرم خوفو , الإبلاغ , الأهرام , الأهرامات , منطقة الأهرامات

الهرم الأكبر وأبو الهول صورة التقطها فرانسيس فيرث (1822-1898) عام 1858

الخميس  21 نوفمبر, 2013 - 02:00  بتوقیت أبوظبي 

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال وزير الدولة والآثار المصري، محمد إبراهيم، الأربعاء، إن بلاده ستلاحق قضائيا ثلاثة خبراء ألمان تسللوا في الآونة الأخيرة إلى إحدى الحجرات الخمس أعلى حجرة الدفن الخاصة بالملك خوفو في الهرم الذي يحمل اسمه جنوبي القاهرة وسرقوا عينات من خرطوش الملك وهي اللوحة التي تحمل اسمه.

وهرم خوفو أكبر الصروح التي تركها قدماء المصريين فوق هضبة الهرم ويرجع للملك خوفو ثاني ملوك الأسرة الرابعة (نحو 2613-2494 قبل الميلاد) التي تعرف بأسرة بناة الأهرام.             

وذكر إبراهيم في بيان أن مصر ستلاحق قضائيا الخبراء الألمان "في مصر وألمانيا لقيامهم بتهريب عينات من الآثار، وسرقة عينات من خرطوش الملك خوفو" حيث أخطر النائب العام المصري لإجراء التحقيق كما أخطرت الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) ضد الخبراء الألمان وتم وضعهم على قوائم الترقب والوصول لمصر.             

وأضاف "تقرر إيقاف التعامل العلمي مع الجامعة الألمانية وكذلك المعمل الذي قام بتحليل العينات المهربة من الهرم بألمانيا".

وقال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى أمين إن اللجنة الدائمة للآثار المصرية قررت اليوم إخطار وزارة الخارجية المصرية والسفارة الألمانية بمصر لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد الخبراء الألمان في بلادهم وإخطار لجنة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) بواقعة "الاعتداء على أثر فريد وإتلافه وتهريب عينات من الهرم" المدرج في قائمة التراث العالمي باليونسكو.

وأضاف أن اللجنة قررت إيقاف أي تصاريح للشركة السياحية التي ساعدت الخبراء الألمان في الزيارة الخاصة للهرم.

ولم يشر البيان إلى توقيت تسلل الخبراء إلى الهرم ولكن الوزارة كانت أعلنت في 10 نوفمبر الجاري إحالة مسؤولي منطقة آثار الهرم للتحقيق بعد نشر أحد الخبراء الألمان مقطع فيديو على صفحات التواصل الاجتماعي يسجل عملية الدخول وأخذ العينات. 

blog comments powered by Disqus