بغداد.. مقتل قيادي في تنظيم "داعش"

 العراق , العنف في العراق , داعش , السجون العراقية

من أحداث العنف في العراق - أرشيفية

الجمعة  11 أكتوبر, 2013 - 13:55  بتوقیت أبوظبي 

طارق ماهر- بغداد - سكاي نيوز عربية

أعلن مسؤول عسكري عراقي الجمعة مقتل قيادي في ما يسمى "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) جنوب غربي محافظة كركوك، واعتقال مجموعة من المسلحين.

وقال قائد الفرقة الثانية عشر التابعة لعمليات دجلة اللواء محمد خلف الدليمي أن المدعو علي العفري القيادي في داعش، بعد عملية نهرية في نهر دجلة جنوب غربي محافظة كركوك التي تقع شمال العراق، مشيراً إلى أن العملية استمرت ليلا حتى فجر الجمعة.

وأضاف الدليمي ان العملية أسفرت عن اعتقال مجموعة العفري المؤلفة من 13 مسلحاً.

من ناحية ثانية، لقي شرطي مرور، أثناء قيامه بواجبه، مصرعه في هجوم نفذه مسلحون في منطقة سوق النبي شرقي الموصل، فيما يعد أول استهداف لعناصر شرطة المرور في الموصل.

إحباط محاولة فرار من سجن

وعلى صعيد آخر، ذكر بيان صادر عن قيادة عمليات بغداد، تلقت سكاي نيوز نسخة منه، أن "القوات الأمنية العراقية تمكنت من إحباط محاولة هروب سجناء من سجن الكرخ المركزي، واسفرت عملية الهروب عن مقتل نزيل واحد وإلقاء القبض على الآخرين".

يذكر أن مسلحين كانوا قد هاجموا في 21 من يوليو الماضي سجن "أبو غريب"، إضافة إلى سجن التاجي، شمالي العاصمة بغداد مستخدمين سيارات مفخخة وعبوات ناسفة وقذائف وأسلحة رشاشة، وتمكنوا من تهريب المئات من نزلاء سجن "أبو غريب"، بينهم عدد من قادة تنظيم القاعدة الذي تبنى الهجوم.

وكان العراق شهد الخميس الماضي عدة هجمات، أسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 20 شخصاً بحسب مصادر طبية.

وقضى هؤلاء بهجمات نفذت بعبوات ناسفة أو هجمات مسلحة استهدفت نقاط تفتيش أو دوريات للجيش والشرطة وعناصر الصحوات.

كما أعلنت وزارة الداخلية عن اشتباكات، وصفتها بـ"العنيفة"، بين قوات الرد السريع أو ما تسمى بقوات "سوات" مع كتيبة الفتح التابعة لتنظيمات مرتبطة بالقاعدة شمالي محافظة بابل. واستمرت هذه الاشتباكات 3 ساعات، انتهت بمقتل 20 مسلحاً واعتقال 30 آخرين، بحسب وزارة الداخلية.

وقد أعلنت قيادة الشرطة في كركوك عن مواجهات بين قوات من الشرطة ومسلحين انتهت بمقتل 8 من المسلحين واعتقال 20 آخرين، لترتفع الحصيلة النهائية للقتلى إلى 48 قتيلاً و8 جرحى بحسب مصادر طبية وأمنية.

blog comments powered by Disqus