أحداث كركوك.. رسالة واضحة إلى معارضي المالكي

الثلاثاء  23 أبريل, 2013 - 19:49  بتوقیت أبوظبي 

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لم يكن أحد يشك في انزعاج نوري المالكي الشديد من حركة الاحتجاجات والاعتصامات التي تشهدها مدن عراقية عدة منذ شهور. فهي موجهة بالأصل ضده شخصيا، حيث يتهمه المحتجون باللعب على وتر الطائفية، وبالتغول على معظم السلطات في البلاد.

حتى حلفائه في التيار الصدري والكتلة الكردية بدأوا ينفضون تدريجيا من حوله. رئيس الحكومة العراقي كان يرى في حركة الاحتجاجات التي بدأت في الأنبار، لتتوسع لاحقا إلى مناطق أخرى، محاولة من قبل البعثيين السابقين لبث الفوضى في البلاد.

وهدد أكثر من مرة باللجوء إلى القوة، ونفذ ذلك في الفلوجة قبل أشهر. لكن أحدا لم يكن يتوقع أن ينتهي اعتصام الحويجة في كركوك بهذا الشكل الدموي، خاصة وأن هذه المحافظة لا تزال محل نزاع بين الحكومة المركزية والأكراد.

أحداث كركوك..  رسالة واضحة إلى معارضي المالكي، موضوع حوار الليلة على سكاي نيوز عربية.

يأتيكم الساعة 7:00 مساء بتوقيت غرينتش، مع مهند الخطيب.

blog comments powered by Disqus