الفقر في العالم الإسلامي.. من المسؤول؟

الأربعاء  27 مارس, 2013 - 19:20  بتوقیت أبوظبي 

أبوظبي - سكاي نيوز عربية

لم يكن عالمنا يوما ما مثاليا.. وعلى مر العصور، كان هناك أغنياء وفقراء. لكن التقدم العلمي والتكنولوجي، وتبني مفاهيم حقوق الإنسان والتوزيع العادل للدخل، كلها عوامل ساهمت في تقليص هذه الفجوة، ولو نسبيا.

غير أن الفقر والمجاعة لا يزالان متفشيان بكثرة، وخاصة في العالم الإسلامي. وهنا يشير الخبراء إلى هذا التناقض. فالعالم الإسلامي، ككل ليس فقيرا.. بل يحظى بكثير من الموارد.


لكن دولا مثل أفغانستان واليمن والسودان أدرجت عام ألفين وأحد عشر على قائمة الأمم المتحدة للدول الأكثر فقرا في العالم.

وغالبا ما تتجه أصابع الاتهام إلى الحكومات أو من يدور في فلكها من متنفذين.

الفقر في العالم الإسلامي.. من المسؤول؟ موضوع حوارنا هذا المساء على سكاي نيوز عربية.

يأتيكم الساعة 5:00 مساء بتوقيت غرينتش، مع فيصل بن حريز.

blog comments powered by Disqus